AhlySc


 
الرئيسيهالرئيسيةالتسجيلدخولاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعات

شاطر | 
 

 تحليل ع الطاير .. كوبر "الصياد" هزم نيجيريا بطريقة "البينج بونج" .. وحجازي نجم المباراة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
A.Barob

avatar

المساهمات : 12
تاريخ التسجيل : 23/03/2016
العمر : 28

مُساهمةموضوع: تحليل ع الطاير .. كوبر "الصياد" هزم نيجيريا بطريقة "البينج بونج" .. وحجازي نجم المباراة   الثلاثاء مارس 29, 2016 10:28 pm


تحليل ع الطاير .. هي نوعية تقارير ينشرها يالاكورة عقب كل مباراة جماهيرية سواء كانت محلية او عالمية سنستعرض فيها أبرز احداث المباراة من وجهة نظر المحرر في سطور قليلة بالإضافة الي اختيار نجم المباراة وسبب ذلك في اخر التقرير.

واليوم موعدنا مع لقاء منتخب مصر ونيجيريا في اللقاء الذي حسمه الفراعنة بهدف نظيف جعلهم قاب قوسين او ادني تماما من التأهل لكأس الأمم الافريقية بالجابون 2017.

كوبر "المنطقي" هزم نيجيريا بطريقة "البينج بونج"

- منطقية الارجنتيني هيكتور كوبر بدأت مع إعلانه للتشكيل الأساسي الذي سيخوض المباراة والذي جاء علي النحو التالي: الشناوي (GK) – حجازي (CB)– ربيعة (CB)– جابر (RB)– طلبة (LB) – إبراهيم (CDM) – النني (CDM) – السعيد (CAM) – صلاح (RW) – رمضان (LW)– مروان (ST).

- كوبر قام بإجراء تغييرين في التشكيل الأساسي عما لعب به في نيجيريا، حيث ادخل رمضان صبحي بدلا من تريزيجيه في الجانب الايسر، وادخل مروان محسن بدلا من احمد حسن كوكا في مركز المهاجم الصريح.

- تغيرات كوبر تؤكد رغبته في إضافة بعض المزايا الهجومية أكثر من لقاء كادونا، ولكن مع عدم المخاطرة في الاندفاع داخل الملعب.

- الدقائق الاولي شهدت فشل المنتخب المصري في استغلال حمى البداية والتي اتاحته له فرصتين في خلال 10 دقائق وهو امر كان ليؤثر على مستوى المنتخب النيجيري فيما تبقى من دقائق.
- بعد فرصتي مصر، بدأ اللقاء يأخذ شكله الطبيعي وهو الامر الذي نجح كوبر تماما في قرأته من نهاية لقاء الذهاب، فاسلوب لعب المنتخب النيجيري كان لا ينفع معه سوى أسلوب واحد فقط وهو أسلوب "البينج بونج".

- اذا كنت لاعب "بينج بونج" محترف او هاوي حتى، فانت بكل تأكيد عندك دراية ومعرفة بنوعية تلك المباريات التي ينتظر فيها كل لاعب خطأ وحيد لمنافسه لكي ينقض عليه.

- هذا هو الأسلوب الذي استخدمه كوبر، وهو في وجهة نظري الأسلوب الأمثل، فطريقة لعب المنتخب النيجيري منذ مباراة كادونا وهي "مملة للغاية"، فالتحضير يأخذ شكل عرضي وبطريقة صبورة جدا حتى يجبر المنافس على الضغط عليه ومن ثم خلق مساحات خلف الظهيرين علي وجه الخصوص.

- كوبر فطن لهذا الامر منذ مباراة الذهاب، وواصل عليه في لقاء الإياب بأن حرم ظهيريه حمادة طلبة وعمر جابر من التقدم للأمام وهو الامر الذي لم يكن يعطي الفريق المصري كثافة عددية في الهجوم.

- ربما رأى الكثيرون ان الشوط الأول كان مملا من المنتخبين، لكن الأرقام تقول ان المنتخب المصري أضاع 4 فرص تهديف مؤكدة، واحدة لأحمد حجازي، واخري لعبدالله السعيد، وثالثة لإبراهيم صلاح، ورابعة لرامي ربيعة.

صبر كوبر (الصياد) في الشوط الثاني

- بنهاية الشوط الأول 0-0، لم ينجرف كوبر للمخاطرة في الشوط الثاني، وواصل صبره (كصياد) ينتظر ان تخطئ السمكة "المنشودة" وتأكل الطعم، فواصل اعتماده على نفس التشكيل واجل اجراء أي تبديلات الا بعد مرور 15 دقيقة من الشوط.

- خلال الـ15 دقيقة تلك، وقعت نيجيريا بالفعل في الخطأ، والذي استغله رمضان صبحي من احدى الضربات الركنية التي فشل فيها المنتخب النيجيري في تشتيتها، فانتهزها الفرعون الصغير ليسجل الهدف الأول.

- وقتما حقق كوبر هدفه المنشود، واصل اعتماد علي نفس طريقة اللعب، ولكن بتكتيكات مختلفة، فقبل الهدف كان يتقدم النني لمساعدة عبدالله السعيد في الهجوم، ولكن بعد الهدف، وقف النني بجانب إبراهيم صلاح امام قلبي الدفاع ليصنع شبكة دفاعية امام الهجوم النيجيري.

- وقبل نهاية المباراة بـ15 دقيقة، قام كوبر بإجراء ثاني تغيراته بدخول حسام غالي بدلا من عبدالله السعيد الذي اجهد تماما، ومشكلة التغيير هذا كانت تكمن في شيء واحد هو ضعف الدور الدفاعي لغالي، فالأخير لم يكن يعود للتغطية بالشكل الكافي مع بقية زملائه، كمان ان فرصة اضاعته للكرة كانت اعلي من السعيد.

- التغيير الثالث كان منطقي أيضا وهو دخول تريزيجيه بدلا من رمضان صبحي ليضفي قوة دفاعية أكبر للجبهة اليسرى التي كان يجيد فيها حمادة طلبة.

- أسلوب لعب كوبر جعل نيجيريا لا تهدد مرمى الشناوي طوال الـ90 دقيقة سوى بتسديدة واحدة جاءت من موسيس في الـ10 دقائق الأخيرة، ونعم كان فيها توفيقا كبيرا من الله سبحانه وتعالي، ولكن كما تعلمنا فالتوفيق لا يأتي الا للمجتهدين فقط.

حجازي نجم المباراة

اجاد لاعبون كثيرون في المنتخب المصري، ولكني في نهاية المباراة قررت حسم حيرتي باختيار احمد حجازي ليكون نجم المباراة الأول، فاللاعب في الدقائق الأخيرة كان حاسما في عدد من المحاولات النيجيرية والتي قتل فيها المدافع ميلاد أي خطورة منها.
اختيار حجازي لتوقيتات تدخلاته في الكرات الثنائية كان ممتازا الى ابعد حد، كما انه اعطي ثقة كبيرة لزملائه تشبه تلك الثقة التي يعطيها مركز الليبرو الكلاسيكي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
تحليل ع الطاير .. كوبر "الصياد" هزم نيجيريا بطريقة "البينج بونج" .. وحجازي نجم المباراة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
AhlySc :: المنتدى العام :: مقالات وتقارير-
انتقل الى: